أخبار

طيران النظام يقصف مكتب طلعنا عالحرية ومكاتب للنشاط المدني في الغوطة الشرقية

في إطار حملته المستمرة في الترهيب ومحاصرة النشاط المدني، قام طيران النظام اليوم بقصف عدة صواريخ حول منطقة مكتب مجلة طلعنا عالحرية في مدينة دوما في الغوطة الشرقية، وأصابت بعض هذه الصواريخ المبنى الذي يضم مكتب المجلة ومكاتب شبكة حراس، ومكتب التنمية المشاريع الصغيرة ومركز توثيق الانتهاكات.

القصف الذي لم يحدث إصابات بشرية هذه المرة كان استمراراً لقصف متواصل نهار الأمس أسفر عن مقتل 15 مدنياً بينهم ست نساء وثلاثة أطفال وأكثر من خمسين جريحاً في دوما وما حولها.

مجلة طلعنا عالحرية إذ تدين جرائم النظام المستمرة في قصف المدنيين في الغوطة الشرقية ومختلف المناطق السورية، فإنها تتوجه بالنداء لكافة الفعاليات والمنظمات الدولية المعنية للعمل الفوري بالضغط على النظام المجرم لوقف جرائمه ضدّ المدنيين عموماً وضدّ العاملين في مختلف القطاعات المدنية من صحفيين ونشطاء وإعلاميين.

مكتب-طلعنا-عالحرية-في-الغوطة-الشرقية.jpg3

مكتب-طلعنا-عالحرية-في-الغوطة-الشرقية

مكتب-طلعنا-عالحرية-في-الغوطة-الشرقية.jp1g

طلعنا عالحرية
مجلة مستقلة، تعنى بشؤون الثورة السورية، نصف شهرية، تطبع وتوزع داخل سوريا وفي عدد من مخيمات اللجوء والتجمعات السورية في الخارج
اضغط للتعليق

اترك رد

إلى الأعلى